24
ديسمبر

ستراتا للتصنيع توقع مذكرة تفاهم مع ليوناردو لتعزيز قدراتها في قطاع صناعة الطيران

الشركة المتخصصة بصناعة أجزاء هياكل الطائرات توطّد شراكاتها العالمية لتعزيز قدراتها التنافسية في سلاسل القيمة المضافة لقطاع صناعة الطيران

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛24 ديسمبر 2019: أعلنت شركة ’ستراتا للتصنيع‘، المتخصصة في تصنيع أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة والمملوكة بالكامل لشركة ’مبادلة للاستثمار‘، عن تمديد شراكتها المستمرة منذ عشر سنوات مع شركة ’ليوناردو إس بي إيه‘ الإيطالية عبر توقيع مذكرة تفاهم جديدة لتطوير وتصنيع أجزاء هياكل الطائرات المصنّعة من المواد المركبة بهدف تلبية احتياجات كبرى شركات صناعة الطائرات العالمية.

وبموجب المذكرة، ستعمل كل من ’ستراتا للتصنيع‘ وشركة ’ليوناردو إس بي إيه‘ على توسيع نطاق أعمال وحدة صناعة هياكل الطائرات لديهما على المستوى العالمي عبر الاستفادة من خبراتهما الهندسية وقدرات الإنتاج المشتركة لدفع تطوير التقنيات الجديدة. ومن جانبها، ستوفر ’ليوناردو إس بي إيه‘ خدمات الدعم الفني كما ستعمل على رفع مستوى تبادل المعارف والخبرات مع ستراتا في مجال التكنولوجيا المتقدّمة باعتبارها واحدة من أفضل 10 شركات عالمية في قطاع صناعة الطيران والدفاع والأمن.

وبهذه المناسبة، قال اسماعيل علي عبدالله، الرئيس التنفيذي لشركة ’ستراتا للتصنيع‘: “تهدف شركة ستراتا إلى تعزيز شعار ’صنع في الإمارات‘ من خلال ضمان تسليم أجزاء هياكل الطائرات عالية الجودة إلى كبرى شركات صناعة الطائرات العالمية، وذلك تماشياً مع رؤية أبوظبي 2030 المتمثلة في بناء اقتصاد قائم على المعرفة والابتكار. وتهدف مذكرة التفاهم إلى تنمية وتطوير قدراتنا التكنولوجية، وكوادرنا الوطنية، وخبراتنا في مجال تصنيع هياكل الطائرات، وذلك لمواصلة تعزيز قدراتنا التنافسية ضمن أحد أكثر القطاعات اعتماداً على التكنولوجيا المتطورة والابتكارات في العالم.”

ومن جانبه، قال جيانكارلو شيسانو، العضو المنتدب لقسم هياكل الطائرات لدى شركة ’ليوناردو‘: “بعد مرور عشرة أعوام على مشاركة ’ستراتا‘ في برنامج ’إيه تي آر‘، نواصل في شركة ’ليوناردو‘ تعاوننا الاستراتيجي مع الشركة الإماراتية الرائدة في قطاع الطيران. وتعد الكفاءات الهندسية التي تمتلكها الشركتان والعمليات المتقدمة التي توظفانها أحد أبرز عوامل النجاح، ما يضمن قدرتنا على استغلال فرص الأعمال الجديدة بشكلٍ يحقق مصلحة الطرفين.”

وترتكز مذكرة التفاهم على الشراكة الاستراتيجية المبرمة بين ’ليوناردو‘ و’مبادلة‘، شركة الاستثمار العالمية التي تتخذ من أبوظبي مقراً رئيسياً لها والتي تأسست في العام 2009. ويأتي نمو أعمال ’ستراتا‘ بفضل الدعم الكبير الذي تحظى به الشركة من “مجلس التوازن الاقتصادي” في أبوظبي، والذي يحرص على تعزيز الشراكة بين “ستراتا” و”’ليوناردو إس بي إيه” في إطار سعيه لتطوير قطاع صناعة الطيران في الدولة، وتحقيق رؤية أبوظبي في التحوّل لمركز عالمي موثوق لصناعة الطيران، وبناء اقتصاد متنوع قائم على المعرفة والابتكار.

وبالإضافة إلى ’ليوناردو إس إيه بي‘، تتعاون شركة ’ستراتا للتصنيع‘ مع مجموعة متنوعة من كبرى شركات تصنيع الطائرات، بما في ذلك ’إيرباص‘ و’بوينج‘ و’بيلاتوس للطائرات‘. وتسهم ’ستراتا للتصنيع‘، التي تعمل انطلاقاً من ’مجمع العين للطيران (نبراس) ‘، في تعزيز مكانة أبوظبي كمركز رائد لصناعة الطيران انسجاماً مع مبادرات تحقيق التنوع الاقتصادي التي تنتهجها الإمارة.

للمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

بيترا كاتوساك
هاتف: 97143902960+
البريد الإلكتروني: strata@actionprgroup.com

لمحة عن ’ستراتا‘

تعتبر ’ستراتا للتصنيع‘ شركة مساهمة خاصة لتصنيع أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة، وتتخذ من مجمّع نبراس العين للطيران في مدينة العين بالإمارات العربية المتحدة مقراً لها. تأسست الشركة في عام 2009، وبدأت الإنتاج في عام 2010. وأبرمت ’ستراتا‘ شراكات مع شركات رائدة في مجال تصنيع المعدات الأصلية للطائرات على مستوى العالم، من بينها ’إيرباص‘ و’بوينج‘ ووحدة صناعة أجزاء الطائرات التابعة لشركة ’ليوناردو-فينميكانيكا‘؛ فضلاً عن كونها المورّد الرئيسي لشركات ’إف إيه سي سي‘ (FACC AG)، و’سابكا‘ (S.A.B.C.A) لصناعة الطيران و’ساب‘ (SAAB) لصناعة الطائرات.

وتعد ’ستراتا‘ مملوكة بالكامل لشركة ’مبادلة للاستثمار‘، شركة الاستثمار والتطوير الرائدة التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، وتعتبر جزءاً من قطاع الطيران، ومنصة الطاقة المتجددة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي تسعى لتعزيز تطوير مركز رائد في مجال الطيران بأبوظبي.